English

في كلمة لها بمؤتمر "الحروب الأهلية والسلام الهجين في فترة مابعد الاستعمار والتحول العالمي".. توكل كرمان تدعو إلى إرسال مساعدات دولية عاجلة إلى اليمن

دعت الناشطة الحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان المجتمع الدولي إلى إرسال مساعدات دولية عاجلة إلى اليمن، مؤكدة أن الحرب خلقت أزمة غذائية كبيرة، موضحة في نفس الوقت أن انقلاب 21 سبتمبر 2014 الذي قاده تحالف ميليشيا الحوثي والرئيس المخلوع علي صالح، أنهى بناء الديمقراطية في اليمن.

وقالت توكل كرمان في كلمة لها، اليوم، بمؤتمر "الحروب الأهلية والسلام الهجين في فترة مابعد الاستعمار والتحول العالمي" في مدينة دوتورمند الواقعة في ولاية نوردراين فيستفالن الألمانية "علينا جميعا للحصول على مساعدات دولية لمنع الجوع في اليمن".

وأشارت كرمان إلى أن "الربيع العربي" هو نضال سلمي ضد الفساد والاستبداد، رافضة تخيير الشعوب بين الاستبداد والإرهاب، بدلا من اختيار الحرية والديمقراطية.

وطالبت كرمان المجتمع الدولي إلى إيقاف دعم الطغاة والأنظمة المستبدة في الشرق الأوسط، مناشدة الغرب بالعمل على الاعلاء من قيم حقوق الإنسان والحرية والكرامة والديمقراطية لدى أنظمة الشرق الأوسط.

وشددت كرمان على الحاجة إلى عدالة انتقالية تحترم حقوق الضحايا، مشددة على أنه "لا يمكن أن يكون هناك سلام دون عدالة".

وأكدت كرمان أنه لا يتوقع من الطغاة محاربة الارهاب، لافتة إلى أن "الاستبداد والإرهاب وجهان لعملة واحدة".

وتساءلت كرمان "ما الذي تسبب في الإرهاب، وسيل اللاجئين؟"، قائلة في ردها على السؤال "الظلم والطغيان".

واتهمت كرمان المجتمع الدولي بدعم الثورات المضادة في منطقة الشرق الأوسط، قائلة "الناس في المنطقة يشككون في المجتمع الدولي وأنه متحالف مع الطغاة".

وقالت كرمان إن أي سلام يمكن للباحثين القيام به هو معرفة الحقيقة عن الناس الذين يكافحون من أجل الحرية ضد الثورة المضادة.

واعتبرت كرمان أن انقلاب 21 سبتمبر 2014 الذي أيدته إيران أنهى بناء الديمقراطية في اليمن.