English

شبكة نساء من أجل اليمن يصدرن بياناً مشتركا قبل محادثات السلام اليمنية في السويد

بعد أربع سنوات من الحرب المدمرة ، يطالب شعب اليمن بالسلام. المرأة هي الأكثر تضررا من الحرب ويجب أن يسمع صوتها في مفاوضات السلام. نحن ، بصفتنا شبكة النساء من أجل اليمن، ندعو إلى أن يتم تمثيل النساء في محادثات السلام ، بدءا من الاجتماع القادم في السويد في ديسمبر القادم. إننا ندعو المجتمع الدولي إلى ممارسة الضغط على جميع أطراف الصراع في اليمن لضمان مشاركة النساء في محادثات السلام. عندما يتم تضمين أصوات نسائية، يتم تأمين سلام دائم أكثر.

هناك الكثير من القضايا الضرورية لبناء سلام دائم ، والتي يتم إهمالها في مفاوضات السلام الحالية. فعندما تتواجد النساء على مائدة السلام ، يضمنن أن تنعكس التجارب المعيشية للنساء ومجتمعاتهن في اتفاق السلام النهائي.

لن يتحقق أي سلام حقيقي دون معالجة القضايا التالية:

دور المرأة في عملية السلام:
تأكد من وجود النساء في عملية السلام. يدعو قرار الأمم المتحدة رقم 1325 بشأن المرأة والسلام والأمن إلى زيادة مشاركة المرأة في جميع عمليات صنع القرار، بما في ذلك في عملية السلام. من أجل إحلال السلام في اليمن، حسب مؤتمر الحوار الوطني في اليمن ، ينبغي أن تشكل النساء بنسبة لا تقل عن 30 في المائة من المفاوضين على طاولة السلام.
الدعم، مالياً وسياسياً، للمبادرات التي تقودها النساء والمنظمات التي تعمل على تحقيق السلام في اليمن على المستوى الشعبي وفي الشتات.
 
استعادة الحياة الطبيعية في اليمن:
نعني وقفًا فوريًا لإطلاق النار.
انهاء الحصار البري والجوي والبحري الذي تقوده السعودية والإمارات العربية المتحدة على اليمن.
ضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المتأثرة بالنزاع وتركيز المساعدات الدولية على خلق فرص توفر موارد للعائلات والمجتمعات.
إطلاق سراح جميع الأشخاص المختطفين بصورة غير قانونية والمحتجزين المختطفين لدى جميع أطراف النزاع.
إنهاء الحصار الذي فرض على تعز لمدة ثلاث سنوات.
 

الألغام الأرضية:
البدء بعملية نزع الألغام والتأكد من وجود خريطة واضحة لمكان وجود الألغام الأرضية.
 

تجنيد الأطفال:
الإفراج فوراً عن جميع الأطفال الذين تم تجنيدهم في العمليات العسكرية وضمان تلبية احتياجاتهم الجسدية والنفسية.

مطالبات عادلة:
ضمان التقيد بمبدأ العدالة الانتقالية وتقديم التعويض كشرط أساسي للسلام المستدام.

نحن شبكة من المدافعات عن حقوق الإنسان والصحفيات يعملن من أجل نهج يركز على المرأة لبناء سلام مستدام في اليمن.
صدر عن منظمة شبكة نساء من أجل اليمن: في 30 نوفمبر ، 2018
اسطنبول، تركيا