English

خبير ألماني: وجود توكل كرمان في مجلس حكماء فيس بوك مبرر تماما

أكد الخبير الألماني في شؤون الشرق الأوسط في جامعة ماينز، غونتر ماير، إن وجود الناشطة الحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان في مجلس "حكماء فيس بوك" للإشراف على المحتوى أمر مبرر تماماً نظراً لإسهاماتها الصحفية والحقوقية.

وقال غونتر ماير، لموقع "دويتشه فيلله" الالماني في سياق تقرير بعنوان "لماذا أثار تعيين توكل كرمان في مجلس "حكماء فيسبوك" كلّ هذا الجدل؟"، إن توكل كرمان "تضع نفسها ضد الأنظمة العربية السلطوية المدعومة من الغرب، ومنها الإمارات والسعودية، اللتان احتلتا اليمن وتعملان على تقسيمه، وكذلك "النظام المصري الذي يعادي كرمان كونها دافعت عن أعضاء الإخوان المسلمين المعتقلين دون محاكمة عادلة في مصر".

واعتبر ماير أن "الحملات الإعلامية ضد كرمان أمر غير مفاجئ لأن الأنظمة السلطوية المذكورة تملك تحكما كبيراً في الكثير من القنوات الإعلامية".

وأشار التقرير إلى أن تعيين "فيسبوك" للناشطة الحائزة على جائزة نوبل للسلام، توكل كرمان في مجلس للإشراف على المحتوى داخل المنصة الاجتماعية خلق جدلاً واسعاً عربياً، ما أدى إلى هجوم واسع عليها، خاصة من مستخدمين ينتمون للدول المشاركة في حرب اليمن، وكذلك من جهات سياسية تصنف كرمان ضمن دائرة الإخوان المسلمين، رغم أن كرمان نفت سابقا أن تكون لها أيّ علاقة بهذا التنظيم.