English

توكل كرمان: التحالف فخخ الحياة السياسية في اليمن

قالت الناشطة الحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان إن من الأضرار الكارثية التي أنتجها التحالف في بلادنا تفخيخ الحياة السياسية والذهاب بها بعيدا نحو الكراهية والخصومة ورفض الآخر.

وأضافت توكل كرمان في صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": كل الأحزاب السياسية اليمنية تقريبا يممت وجهها شطر الرياض فور اعلان عاصفتها وتدخلها في البلاد، قبل الذهاب كان لديهم قواسم مشتركة كثيرة تجمعهم وحوارات وتفاهمات لم تنقطع قط.

وأشارت توكل كرمان إلى أنه بدلاً من تعزيز تلك القواسم وجمع الاحزاب حول المزيد منها اختار التحالف صناعة الفرقة، وتوسيع الفجوة، وخلق حالة لانهائية من عدم الثقة، بالترغيب والترهيب وشراء الولاءات، وبالكثير من المصالح الشخصية المدفوعة، والأكثر من الوعود المؤجلة والمصالح الفردية والحزبية المتوهمة.

وأوضحت كرمان أن النتيجة كانت نجاح التحالف في الإطاحة بالسياسة وكل هوامشها وأدواتها في اليمن، بقدر نجاحه في تعظيم حضور الميليشيا وإحلالها محل السياسة وأحزابها في البلاد.

وقالت كرمان: لا أنسى أن أقول هنا أن هذه الأحزاب وقادتها ونشطاؤها يتحملون المسؤولية الأولى عن هذه الحالة المأساوية التي أوصلهم إليها تحالف السعودية وأوصل البلاد معهم إليها، حتى غدت أرض مستباحة، خالية ولو مؤقتا من أي عمل سياسي مستقل ومتماسك، يحمل مشروعها ويعبر عن مصالحها واستقلالها وسيادتها.

وأكدت كرمان أن تلك حالة مؤقتة فهذا الشعب لن يعدم الحيلة، وسيجد ألف طريقة لكي يستبدلهم بقوم غيرهم، ثم لايكونوا أمثالهم، كما أن باب التوبة الوطنية مفتوح لمن شاء منهم أن يتخذ إلى شعبه سبيلا.